قديم 06-16-2020, 04:53 PM   #11
آدِيت~edith
كبار شخصيات ♥ نقاء


الصورة الرمزية آدِيت~edith
آدِيت~edith متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 68
 تاريخ التسجيل :  Feb 2020
 أخر زيارة : اليوم (10:49 PM)
 المشاركات : 15,407 [ + ]
 التقييم :  3435
 الدولهـ
Lebanon
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Purple
افتراضي



ساسكي كون ماذا يفعل هؤلاء بك كم أود تقطيعهم الى اشلاء

لك انا بحبه بشره بخيره ماحدا دخله هههههههههههه

فعلياً كمية الضرب عالاعصاب بهالفصل خطيرة

بتوقع هنا عم يساوو هيك لحتى تطلع قوة اوريتشيمارو اقصد سمه وشره وهيك

حبيت جدا انك خليتي ايتاتشي عايش هون

جديا الوصف والكلمات خطيييييير

اجواء روايتك كم اعشقها

هي تجعلني أشعر بالأمل باسترجاع السعادة وتحقيق الأحلام

بعد مافعله االكاتب اللئيم من كوارث جعلتني غير راضية عن النهاية

كم احببت روايتك الخيالية التي اشعر انها ستقودني لنهاية مرضية واحداث مشوقة مثيرة ممتعة

فعلا متحمسة للفصل القادم لاتتاخري

متشوقة لمعرفة ماسيحدث وكيف سيتخلص هنا ساسكي من شره وكيف سيعيدوه للقرية

وسيجتمع بأخيه الرائع

احبببت جد ا افكارك \


تابعي يافتاة انا معك خطوة بخطوة استمرييي


 
 توقيع : آدِيت~edith

جَميلةٌ هِيَ عبَارةُ " أنَا مَعكْ "
تُشعرُنَا أننَا نَملكُ أصَدقاء مِنْ
الجنَة !

مواضيع : آدِيت~edith



رد مع اقتباس
الإعجاب / الشكر
الاعجاب imaginary light الاعجاب للمنشور
قديم 06-20-2020, 08:40 PM   #12
imaginary light
ذهبية


الصورة الرمزية imaginary light
imaginary light غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 80
 تاريخ التسجيل :  Feb 2020
 أخر زيارة : يوم أمس (08:05 PM)
 المشاركات : 8,723 [ + ]
 التقييم :  2298
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي





أهلا سيّدتي
ماذا؟لم أنت مذهولة هكذا؟هل من غرابة هنا؟
على كلّ...إلى ردّك

ساسكي كون ماذا يفعل هؤلاء بك كم أود تقطيعهم الى اشلاء
على مهلك لا مجال لتقطيعهم فأحدهم أخي
و الابله...ستعلمين

و المزعجة.....أيضا ستعلمين


لك انا بحبه بشره بخيره ماحدا دخله هههههههههههه

آآآ...شكرا سيدتي

فعلياً كمية الضرب عالاعصاب بهالفصل خطيرة
بتوقع هنا عم يساوو هيك لحتى تطلع قوة اوريتشيمارو اقصد سمه وشره وهيك
قريبة جدا مما سيحصل


حبيت جدا انك خليتي ايتاتشي عايش هون
هي عاشت أحلامها ...لكن لا بأس فقد أحببتُ هذا التّفصيل أيضا
جديا الوصف والكلمات خطيييييير
اجواء روايتك كم اعشقها

هي تجعلني أشعر بالأمل باسترجاع السعادة وتحقيق الأحلام
بعد مافعله االكاتب اللئيم من كوارث جعلتني غير راضية عن النهاية
لم أعلم أنه ما زال يُشتم

بما أنه مبتكري أفضّل الحيادية


كم احببت روايتك الخيالية التي اشعر انها ستقودني لنهاية مرضية واحداث مشوقة مثيرة ممتعة
فعلا متحمسة للفصل القادم لاتتاخري
متشوقة لمعرفة ماسيحدث وكيف سيتخلص هنا ساسكي من شره وكيف سيعيدوه للقرية
وسيجتمع بأخيه الرائع
احبببت جد ا افكارك \
تابعي يافتاة انا معك خطوة بخطوة استمرييي

آديت-ساما
متأكد أنك تبهجين صاحبتك كثيرا لحضوركِ و متابعتك اللطيفة
تمامًا كما ابهجتِني...
إلى اللقاء






 
 توقيع : imaginary light


التعديل الأخير تم بواسطة imaginary light ; 06-20-2020 الساعة 09:34 PM

رد مع اقتباس
الإعجاب / الشكر
الاعجاب آدِيت~edith الاعجاب للمنشور
قديم 06-20-2020, 09:06 PM   #13
imaginary light
ذهبية


الصورة الرمزية imaginary light
imaginary light غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 80
 تاريخ التسجيل :  Feb 2020
 أخر زيارة : يوم أمس (08:05 PM)
 المشاركات : 8,723 [ + ]
 التقييم :  2298
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
افتراضي




قبل القراءة
أود أن أعتذر عمّا سيرِد
إذ سيكون هنالك قسوة و تهديد فظيع

:
:

- 3 -



جثت الشّابّة عند الجهة اليُمنى مِن جذعِه, و تمتمت بطريقةٍ شرّيرة:
-و الآن, ساسكي, لِتعود الى القرية, فإنّ أول خطوةٍ علَيّ القيام بها, هي انتزاع أوروتشيمارو من جسدِك.
نظراتُه المتحدّية سكَنتِ اخضرارَ عينيها و هو يجيبُها بنفس اسلوبها:
-أوروتشيمارو ميت. قتَلْتُه تماماً كما سأقتُلُكِ قريباً .
وحاوَل بعنفٍ أن يتملّص من أخيهِ, بلا طائلٍ طبعاً, فايتاتشي كان في منتهى التحكم كعادَته, فرفعَ المُقيّد رأسَه نحو شقيقِه وقد أخذت فورَتُهُ تتصاعَد, و زأرَ ككاسِرٍ في قفص:
-دعني اوتشيها!

نتَرَت ساكورا شعرهُ , مجبرةً ايّاه على الالتفات اليها , و تابَعت:
-أوروتشيمارو لم يَمُت , فأنت امتَصصتَه وحسب .
نفضَ رأسَه محرّراً شعره من قبضتِها ودَمْدَم:
-اخرسي!انت لا تعرفين عمّ تتكلّمين!
-أنا نينجا مُعالِجة , أعرِف تماماً ما أقولُه, بقيَ أن تعرف أنت . اوروتشيمارو حيّ مادمتَ حيّاً , قد تعتقِدُ بأنّك مسيطر عليه ,

لكنّ الحقيقة هي أنه موجودٌ في أعصابك , في شرايينك, في ذرّات جسدِك,متوغّل في خلاياك, يتغذى على قوّتِك ,
و يغذّيك كرها و حقدا, ولن يموتَ إلا بموتِك , ونحن لا نريدُ موتَك , فهو أرحمُ عقوبَةٍ لك. يجب أن نبقيك حيّا تتعذب....
ثمّ....و باعترافِ أخيك الكبير, أنت لا تستحق حتّى القتل !

كانَ طيلَة استماعِه اليها يُكافِح لتحريرِ نفسه ليَنقض عليها -وهو ما يزال غير مصدّق لكلّ ما يحصل- لكنّ سجّانَيه كانا يُشَكّلانِ

قوة هائلة معاً, فما كانَ منه إلا أن استخدم الشّيء الوحيد الذي يستطيعه , صوته:
-ناروتو!ايتاتشي , سأهَشّمُكما !
سُمِعَ صوتُ تمزيقِ قماش و استرخى هذانِ الأخيران ولو قليلاً , عندما توقّفتِ المقاومة بشكل مؤقّت, فقد بُهِت الشاب الشرِس

عندما استوعَبَ أنّ ساكورا قد مزّقت قميصه بيديها , مظْهِرةً جِذعه المتشَنّج كامِلاً.
نظر اليها بحاجبَين مرفوعين , كما لو كان يتساءَل "ماذا تفعلين أيتها المجنونة؟!!"
بينما كانت المسكينة مُوَزّعة على أمور شتّى ,

فعليها أن تبدأ باستخراج جزءٍ من طاقتِها ثمّ تحويله الى داخل جسمه, و بنفس الوقت أن تُداري على حيائها , وأن تقول له
ماتدرّبت عليه مراراً وتكراراً أمام مرآتها في البيت
فتنفّست بعمقٍ , وقدِ اتخذت يداها وضعيّة من يمسك شيئاً مُستديراً لتبدأ بتجميع ماتحتاجه من الطاقة, وهمهمت بدلالٍ

متكلّفٍ ماكر, لتستَفزّه
-ماذا؟أراك هدأت قليلا؟سأستخرِج أوروتشيمارو من جسدك فقط لا غير...فَ-لا تخف
يااه!كان ذلك أصعب بكثير ممّا تخيَلت , و الآن عليها أن تتحكّم بحمرةِ الخجل, فمهمّتها تستَوجِب منها إظهارَ الفتور و الاستخفاف ,

و ... ماذا لدينا هنا؟!... طيفٌ خفيفٌ أحمَر تحت عينيه الكتومَتَين
لو لم تكُن بشرتُه شاحبةً لما استطاعَت أن تلْمحَه , خصوصاً وأنّ اللون الذي لامسَ وجنتيه تبدّد بسرعة,
واستمرّت هي بثقة :
-ولو أنه حُقّ لك أن توجِسَ خيفة, فكما ترى, أنا سيّدة الموقف هنا...أنا في مركزِ القوة لا أنت ... أستطيع قتلك هنا إن شِئتُ ,

وليسَ بإمكانك فعل شيء حِيالي
تقطّب حاجِباه بنظرةٍ شرسة , و عاد يُقاوِم بكلّ ما لديه من قوّة , وهو يهدُرُ بجنون من بين أسنانٍ مُصطَكّةٍ حقداُ:
-سوف تندَمين ! سألقّنك درساً لن تنسَيه !سأمرّغُ كبرياءكِ بالتراب بلا رحمة!سأكسِرك أمامي ولن تموتي إلا بعد أن

تفقدي أغلى ما لديكِ !!! ...ناروتو ستموت !و أنت أيها الخائن سأقضي عليك!سأقتلكم جميعاً!

ضغطَت فكّيها باستنكارٍ لِما قالَه , لكنّها لم تهتزّ, فايتاتشي هناك يُشيرُ اليها باعتذار كمَنْ يقول "اصبري لأجلي؟"

و ناروتومن الجهة الأخرى يهمسُ لها
"لو كان على طبيعته لحطّمت أسنانه من أجلك, لكنه ليسَ كذلك كما تعلمين, ساسكي الذي نعرفه يستحيل أن يقول شيئاً كهذا "
طمأنَتهما بابتسامة شجاعة, وراقَبت بطارف عينها طاقتَها وهي تتشكّل رويدا رويداً على شكل كُرة صغيرة شفّافةٍ زهريّةِ الشّعاع,

و عادَت لتستثيرَ أسيرها , فمازالت بحاجة الى ثوانٍ , وهو يجب أن يبقى على آخِر عصبٍ من أعصابه ,فابتلعت ريقَها و هي
تتذكّر كلام ايتاتشي منذ يومين , عندما نبّهها أن أي رجلٍ مهما بدا عليه البرود, لا بدّ أن يغضب إن مسّت امرأة اعتزازه بنفسه
حجم الكرة آخذ بالتزايُد , و الرّجل ذو العينن الحانِقتَين ما يزالُ كالكاسِر يتلوّى و يُرعِد من خلف القضبان,

فاستخدمت القشّة القاصمة متهكمة بينما في داخِلها كانت أوصالها ترتعد:.
- أنت تكسِرُني؟تمرّغُ كبريائي؟!و نِعمَ الرّجولة!أوه ...مهلا! أي رجولة؟! انت لست رجُلا !

هاقَد نجحت تماماً , فطاقَتُها أصبحت جاهزة ,و هو لم يعُد سوى كُتلَة على وشك الانفجار من بين مقيّديه

اللذَين كانا على وشكِ أن يُفلِتاه, فصاحا بها
-ماذا تنتظرين ؟؟؟!!
-إمّا الآن و إلا فلا!!!!
و عانقَت عيناها عيني مُعالَجِها الهائجَتَين, وهي تندفِق بكلّ قوّتِها
و كُرَةُ الطاقة تتوهّج في يدها:
-ساسكي!!!كُنْ مستعِدّاً فالألم لا يُطاق!!!
:



 
 توقيع : imaginary light


التعديل الأخير تم بواسطة imaginary light ; 06-20-2020 الساعة 09:36 PM

رد مع اقتباس
الإعجاب / الشكر
الاعجاب آدِيت~edith الاعجاب للمنشور
قديم 06-22-2020, 04:35 PM   #14
آدِيت~edith
كبار شخصيات ♥ نقاء


الصورة الرمزية آدِيت~edith
آدِيت~edith متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 68
 تاريخ التسجيل :  Feb 2020
 أخر زيارة : اليوم (10:49 PM)
 المشاركات : 15,407 [ + ]
 التقييم :  3435
 الدولهـ
Lebanon
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Purple
افتراضي



ساسكيييي كون
تبا لكم ايتها المجموعة الشرسة
ماذا فعلتم لفتاي << يحاولون انقاذها هوني عليك
قلبي يتمزق لأجله سيعاني لاخراج ذلك الاوريتشيمارو الزفت <ليست كلمة فصحى للأسف

لن اهتم والحب يتعذب هناك.. ساكورا ايتاشي ناروتو
اقدر مساعدتكم له ولكن برقة رجاءا لاتمزقوا قلبي
عفكرة حدا قلك انك بخيلة جدا
هاد مش فصل
قصير جدا مااشبعني بالله نزلي اللي بعده بسرعة
لك كتابتك واسلوبك مابينشبع منن
بظل احكيلك وعيد انتي خااااارقة
قلم ذهبي لامثيل له
وصفك رهييييب
احببت الفصل جدا بس والله مااشبعني حسيته مقطع من فصل
زيديني عشقا زيديني
انتظر بلهفة


 
 توقيع : آدِيت~edith

جَميلةٌ هِيَ عبَارةُ " أنَا مَعكْ "
تُشعرُنَا أننَا نَملكُ أصَدقاء مِنْ
الجنَة !

مواضيع : آدِيت~edith



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:19 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010